زراعة الأسنان

كيف تتم عملية زراعة الأسنان ؟

عملية زراعة الأسنان

تُعتبر عملية زراعة الأسنان من أكثر الأشياء المطلوبة في عيادات الأسنان حالياً وذلك لأنها تُعتبر الوسيلة الأكثر فعالية لتعويض الأسنان التالفة أو المفقودة.

أسباب اللجوء إلى عملية زراعة الأسنان

عمية زراعة الأسنان متى نلجأ إليها

فقد أحد الأسنان نتيجة التسوّس ، يُعتبر تسوس الأسنان من أكثر الأمراض شيوعاً بين البشر نتيجة عدم إعطاء العناية الكاملة بالأسنان ،وبالتالي فإن هناك الكثير من الناس مُعرّضون لتلف أحد الاسنان بسبب إصابتها بالتسوس حيث أن الطبيب إذا لم يجد أي حلول لمعالجة ذلك الضرس فإنه يُخبرك بأن الضرس يحتاج إلى خلع من أجل التخلص من الألم والحفاظ على الأسنان المجاورة ،وبالطبع يجب الإهتمام بالأسنان لتجنّب الوصول لتلك المرحلة لأن ألم الأسنان يُعتبر من اشد الآلآم التي تصيب الإنسان خاصةً إذا وصل التسوّس إلى العصب.

كسر أحد الأسنان نتيجة تعرضها لصدمة قوية ، وبالطبع فإن الأسنان المكسورة تؤثر بشكل كبير على جمال إبتسامة صاحبها ،وقد تجعله يخجل من الضحك أو التبسّم أمام الناس ،لذلك يُفضّل تعويض ذلك السن المكسور بسن آخر صناعي يضاهيه تماماً من حيث الشكل واللون والحجم وتعود الإبتسامة إلى شكلها الطبيعي الجذاب.

زراعة الأسنان لا تُسبب أي شعور بعدم الإرتياح بالنسبة للشخص الذي قام بتركيب أسنان صناعية بل على العكس فإن هذه الأسنان تُعطي نفس الإحساس الذي تُعطيه الأسنان العادية دون أي ألم أو ضيق.

 كيف تتم عملية زراعة الأسنان؟

 كيف تتم عملية زراعة الأسنان؟

زراعة الأسنان ببساطة عبارة عن وضع غرسات معدنية تسمى “Implants” داخل اللثة بمعنى أن يتم فتح اللثة في مكان السن المفقود ووضع تلك الغرسات حتى تعمل كجذور صناعية ،وبعد ذلك يتم خياطة اللثة وترك الغرسة المعدنية بالداخل لكي تلتئم بشكل كامل مع أنسجة اللثة ،وبعد بضعة أشهر يتم الرجوع إلى طبيب الأسنان مجدداً من أجل إستكمال العملية حيث يتم فك الخياطة ووضع الأسنان الصناعية.

لا يتم تثبيت الأسنان الصناعية بالغرسات المعدنية مباشرة ،بل يكون هناك دعامة واصلة بينهما ،يتم تثبيت الدعامة بطرف الغرسة المعدنية جيداً ثم يتم تثبيت السن الصناعي بالدعامة ،وبذلك يحصل الشخص على سن جديد يُماثل الأسنان الطبيعية التي تجاوره من حيث الشكل والحجم واللون ،ولا يقتصر الأمر على ذلك بل إن الأسنان الصناعية تماثل الأسنان الطبيعية من حيث الوظيفة أيضاً! أي أنها تؤدي نفس الوظائف التي تقوم بها الأسنان العادية مثل تقطيع الطعام حتى يتم هضمه بسهولة داخل الجهاز الهضمي.

يجب على الطبيب أن يقوم بعمل فحص شامل لحالة الأسنان واللثة حتى يتسنى له الموافقة على إجراء العملية ،حيث أن أي مشكلة بأنسجة أو عظام اللثة قد تتعارض مع نجاح العملية وسيقوم الطبيب بإخبارك بذلك ولن يُخاطر بإجراء العملية مادامت حالة اللثة لا تُناسب إجرائها.

يجب أن يتم إجراء العملية عند طبيب خبير لأن هذا النوع من جراحات الأسنان ليس سهلاً على الإطلاق وبالتالي فإنه يحتاج إلى خبرة ومهارة كافيين من أجل إجراء تلك العملية بنجاح.

أنا عبدالرحيم هاني، قمت بدراسة طب الأسنان في جامعة الإسكندرية قسم طب الفم وعلاج اللثة والتشخيص، أتمتع بالعديد من المهارات كالكتابة بلغة عربية سليمة وأسلوب جذاب، فقمت بعمل هذا الموقع لأتمكن من مساعدة مرضاي والناس عموماً على استعادة صحة أسنانهم وابتساماتهم.

السابق
ما هو ضرس العقل وكيف يتم خلعه ؟
التالي
أفضل مضاد حيوي للأسنان

اترك تعليقاً