أمراض اللثة والفم

أمراض الفم والأسنان وعلاجها والوقاية منها : أهم 5 أمراض

أمراض الفم والأسنان

تعتبر أمراض الفم والأسنان من أكثر الحالات المرضية التي يعاني منها نسبة كبيرة من الأشخاص، كما إن الفم يعتبر المرايا الخاصة بـ الصحة العامة الخاصة بجسم الإنسان، لذلك يجب على كل شخص أن يقوم بمعرفة أشهر أمراض الفم والأسنان وما هي طرق علاجها وما هي أهم النصائح من أجل الوقاية منها.

أنواع أمراض الفم والأسنان:

هناك العديد من أنواع الأمراض التي تؤثر على صحة الفم والأسنان، ويمكن تصنيف هذه الأمراض بشكل مبدئي على حسب الجزء المتأثر بالمرض.

حيث إن هناك بعض الأمراض التي تؤثر على صحة الأسنان، وبعضها يؤثر على مظهرها ولونها، وأمراض تؤثر على اللثة وصحتها، وهناك العديد من أمراض الفم من الداخل التي يكون تأثيرها على  مباشر على أجزاء الفم المختلفة.

ومن خلال موضوعنا سوف نتعرف على كثير من هذه الأمراض التي من السهل أن يعاني منها العديد من الأشخاص، وهناك بعض منها الذي يكون سهل الإنتشار من خلال العدوى بين الأشخاص، كما سوف يتم توضيح أهم أعراض كل مرض منهم وكيفية علاجه أو التقليل من حدته وكذلك كيفية الوقاية منه ومنع حدوث عدوى الأشخاص القريبين منكم.

ولكن يجب في معظم الحالات أن يتم الذهاب للطبيب من أجل الخضوع إلى فحص سريري كامل من أجل نتيجة علاج أفضل.

أهم الأمراض الخاصة بالأسنان:

هناك العديد من الأمراض التي من الممكن أن تؤثر على أسنانك بشكل كبير ونحن قد جمعنا أكثر الأمراض إنتشارًا بين الناس والأكثر شيوعًا، وهم:

ألم الأسنان Toothache:

أمراض الفم والأسنان

وهو يعتبر العرض الأكثر شيوعًا بين كثير من أمراض ومشاكل الأسنان، وهو ينتج عن وجود خلل أو ضرر من العاج (Dentin) أو لب الأسنان (Pulp) أو من اللثة (Periodontium)، وهو يكون بسبب العديد من الأسباب والعوامل المختلفة.

من الممكن أن تحدد إنه ألم بسبب الأسنان من خلال مجموعة من الأعراض المختلفة التي يكون بعضها أعراض من داخل الفم والبعض الآخر أعراض بسبب ألم الأسنان ولكن من خارج الفم، وأهم هذه الأعراض هم:

  • أعراض ألم الأسنان داخل الفم:

وهي الأعراض التي تشعر بها من داخل فمك وأثناء تناول الطعام أو المشروبات خصوصًا، ومن أهم هذه الأعراض:

  • الشعور بألم في الأسنان عند الضغط عليه أو أثناء المضغ.
  • حساسية الأسنان تجاه المشروبات الساخنة أو الباردة.
  • حدوث مشاكل وألم في اللثة.
  • انتفاخ اللثة في المنطقة المصابة.
  • حدوث تقرحات في الفم بشكل مستمر.
  • من الممكن أن يتطور الأمر إلى حدوث نزيف بشكل مستمر.

 

  • أعراض ألم الأسنان خارج الفم:

وهذا الألم يكون ناتج من مشاكل في الفم والأسنان ولكن يشعر به المريض في مناطق أخرى خارج الفم، وذلك لأن يكون لها نفس مناطق الأحساس بالألم، ومن أهم هذه الأعراض:

  • الشعور بالحمى والسخونية.
  • تورم في الغدد.
  • الشعور بالصداع المستمر.
  • ألم في الأذن.

تسوس الأسنان Dental cavities:

أمراض الفم والأسنان

وهو يعتبر من أكثر الأمراض الشائعة بين الأشخاص وهو ينتج عن تراكم الطعام والبكتيريا على سطح الأسنان مما ينتج عنها إفراز السموم والأحماض من البكتيريا والتي تؤدي إلى تأكل طبقات المينا الخاصة بالأسنان وحدوث التسوس.

وهناك بعض الأعراض التي تظهر عند حدوث تسوس الأسنان، وهم:

  • الألم عند المضغ أو الضغط على الأسنان.
  • حدوث ثقوب أو تكسير في الأسنان يمكن رؤيتها بالعين المجردة.
  • حساسية في الأسنان مع وجود ألم عند تناول الساخن أو البارد.
  • ظهور تقرحات وخراجات حول الأسنان.

ولذلك يجب عند حدوث هذا التسوس أن يتم الذهاب إلى الطبيب بشكل فوري من أجل البدء في إجراءات العلاج، ومن أهم طرق العلاج:

  • في بداية التسوس يمكن البدء بعلاج التسوس بواسطة جلسات الفلورايد.
  • علاج التسوس بواسطة الحشوات المختلفة.
  • اللجوء إلى التركيبات المختلفة بعد القضاء وإزالة التسوس.
  • خلع الأسنان المتضررة بشكل كامل.

يمكنك قراءة هذا المقال تسوس الاسنان للاطفال: تعرف على الأسباب وطرق العلاج

التهاب اللثة و تكون الخراجات Gingivitis and Periodontal Disease, Gum Disease:

أمراض الفم والأسنان

وهي من الأمراض الشائعة التي تنتج من تراكم البكتيريا والجراثيم في الفم التي تصيب اللثة المحيطة بالأسنان، وعند حدوث تأخر في مراحل العلاج من الممكن أن يتطور الأمر إلى حدوث فقدان تام في الأسنان نتيجة تلف هذا الغلاف المحيط بالأسنان.

أهم أعراض التهاب اللثة وظهور الخراج حول الأسنان:

  • التهاب اللثة واحمرارها.
  • انتفاخ اللثة.
  • نزيف اللثة عند احتكاكها أو الضغط عليها.
  • انكماش اللثة ونزولها عن المكان الطبيعي الخاص بها مما يؤدي إلى تحرك الأسنان أو سقوطها.

وهناك العديد من الطرق والنصائح من أجل علاج إلتهاب اللثة ومنع تطورها وكذلك الوقاية من حدوثها، ومن أهم النصائح:

  • الالتزام بغسل الأسنان بشكل منتظم بالفرشاه والمعجون وبـ شكل جيد ومنتظم.
  • إستخدام الخيط السني من أجل تنظيف ما بين الأسنان لمنع تراكم الطعام بين الأسنان.
  • إستخدام غسول الفم والأسنان بشكل منتظم لمدة مرتين يوميًا.
  • يجب إتباع العادات الصحية الموصى بها مثل التقليل من تناول السكريات والنشويات، التوقف عن التدخين، التقليل أو منع المشروبات الغازية، وكذلك التوقف عن الشد أو الضغط على الأسنان وخصوصًا أثناء النوم.

تعرف أكثر حول هذا الموضوع من خلال المقال أنواع التهاب اللثة بالصور

انبعاث رائحة كريهة من الفم “Bad Breath”:

أمراض الفم والأسنان

الكثير من الأشخاص يعانون من انبعاث رائحة كريهة من الفم أثناء التنفس أو التحدث، وهناك العديد من أسباب ظهور هذه الرائحة مثل تراكم الطعام بين الأسنان وعدم اتباع طرق نظافة الأسنان المعتادة، التدخين المستمر، وجود مشاكل وتسوس في الأسنان، وكذلك جفاف الفم ونقص معدل اللعاب.

من المهم قراءة هذا المقال الأمراض التي تسبب رائحة الفم الكريهة: أهم أسبابها وكيفية علاجها

وعند ظهور هذه المشكلة يجب اللجوء بشكل فوري لـ طبيب الأسنان الخاص بك من أجل القيام بجلسات تنظيف الأسنان وإزالة الطبقات الجيرية، وكذلك القيام بعلاج أي مشاكل تتواجد في الفم أو الأسنان مثل إزالة أي تسوس والقيام بعلاجه بأي طريقة من الطرق.

كما يجب على المريض أن يقوم بإتباع طرق العناية الصحيحة بالأسنان ونظافة الأسنان سواء من خلال الطرق التقليدية مثل الفرشاه والمعجون أو من خلال استخدام الطرق الأخرى مثل خيط الأسنان وغسول الفم.

أمراض التهاب اللب Pulp diseases:

عند حدوث التهاب اللب يقوم الطبيب بالتفرقة بين الالتهاب القابل للإصلاح ويتم اللجوء إلى العلاج التحفظي للأسنان بدون الحاجة إلى إخراج اللب، والإلتهاب غير قابل للإصلاح وهذا النوع يحتاج إلى حشو العصب الخاص بالأسنان بعد القيام بإخراج اللب المصاب.

وإجراء حشو العصب من الإجراءات التي تتم من خلال عدة جلسات حيث يتم إزالة العصب المصاب ويتم تنظيف القنوات العصبية بشكل جيد من خلال بعض المواد المعقمة، ثم يتم حشو مادة العصب في الجذور بشكل مناسب، وكل ذلك يتم من خلال إجراء الإشاعات على الجذور من أجل زيادة الدقة.

 

المصادر

السابق
أنواع تركيبات الأسنان وأسعارها في السعودية
التالي
طريقة خلع الضرس المتآكل وأفضل ما يمكن تناوله بعد العملية